الرئيسية » شئون عربية ودولية » أنقاذ الأرواح وعائلة كارتر ومؤسسة حركة تحسين سلامة المرضى تعلن عن الفائزين في سبتمبر المقبل

أنقاذ الأرواح وعائلة كارتر ومؤسسة حركة تحسين سلامة المرضى تعلن عن الفائزين في سبتمبر المقبل

كتب : محمد دياب
للعام الرابع على التوالي، يقوم الرئيس السابق جيمي كارتر والسيدة الأولى روزالين كارتر بدعم مؤسسة حركة سلامة المرضى (“بي إس إم إف”) وإظهار التزامهما بالحد من الوفيات التي يمكن تفاديها بحلول عام 2020 (0x2020) من خلال تقديم فرصة العمر لصيد السمك باستخدام ذبابة الصيد الصناعية مع العائلة كارتر في جبال جورجيا.
سيتم منح مقاعد في رحلة الصيد الحصرية مع العائلة كارتر إلى المستشفيات الثلاث الأولى أو أنظمة المستشفيات التي تلتزم بإنقاذ أكبر عدد ممكن من الأرواح من خلال تنفيذ العمليات التي تمنع الوفيات التي يمكن تفاديها، مثل حلول سلامة المرضى القابلة للتطبيق (“إيه بي إس إس”) خلال الفترة الممتدة ما بين يناير 2018 وأغسطس 2018.
وقال جو كياني، مؤسس ورئيس مجلس إدارة مؤسسة حركة سلامة المرضى: “نحن متحمسون جداً لمشاركة عائلة كارتر في هذه التجربة الحصرية. إن استعدادهما لمواصلة إتاحة هذه الفرصة للمستشفيات حول العالم عاماً بعد عام يعبر بشكل واضح عن التزامهما بمساعدة البشرية”.
وسوف تجري رحلة الصيد الحصرية في جورجيا في الفترة ما بين 19-21 أكتوبر 2018. ولضمان المشاركة، أعلن التزامك بتقليص عدد الوفيات التي يُمكن تفاديها الى ’صفر على موقع “حركة تحسين سلامة المرضى” بحلول 1 أغسطس 2018. وسيتم الإعلان عن الفائزين في سبتمبر 2018.
سيعرض الفائزون عدد الأرواح التي نجحوا بانقاذها ما بين 4 يناير و 1 أغسطس 2018.
للمشاركة في المسابقة:ط
يتعيّن على المشاركين القيام بالتزام جديد أو تحديث الالتزام القائم على الإنترنت
يجب إكمال كافة الأبواب المحددة في استمارة “الالتزام”
يجب حساب عدد “الأرواح التي تمّ انقاذها” بموجب الالتزام وفقاً للصيغة التالية:
عدد الأرواح التي تمّ انقاذها = (الأحداث المتوقعة (مقارنة) – الأحداث الملاحظة التي تم قياسها) × معدل الوفيات *
* ملاحظة: يجب أن يستقي المشترك المعلومات حول معدل الوفيات من إحدى المجلات المستعرضة من قبل الأقران.
بإمكانكم الاطلاع على قواعد المنافسة الكاملة
لمحة عن مؤسسة حركة تحسين سلامة المرضى
تسجّل المستشفيات في الولايات المتحدة الأمريكيّة أكثر من 200 ألف حالة وفاة كل عام وأكثر من 3 ملايين شخص في أنحاء العالم لأسباب كان من الممكن تفاديها. وقد تأسست حركة تحسين سلامة المرضى من خلال دعم مؤسّسة “ماسيمو” للأخلاقيات والابتكار والمنافسة في مجال الرعاية الصحية من أجل تقليص هذا العدد من الوفيات التي يُمكن تفاديها الى “صفر” بحلول عام 2020 (0×2020). وسيتطلّب تحسين سلامة المرضى تضافر جهود التعاون بين كافة المعنيين، بما في ذلك المرضى ومزودي الرعاية الصحية وشركات التقنيات الطبية والحكومة وأصحاب الشركات والمموّلين في القطاع الخاصّ. وتعمل الحركة مع كافة أصحاب المصلحة من أجل التطرّق إلى المشاكل والحلول في مجال سلامة المرضى. كما تعقد حركة تحسين سلامة المرضى قمماً لسلامة المرضى والعلوم والتكنولوجيا. وتجمع هذه القمم أهمّ العقول من جميع أنحاء العالم لإجراء محادثات محفزة وإطلاق أفكار جديدة تتحدى الوضع الراهن. ومن خلال تقديم حلول محددة وعالية التأثير لتلبية تحديات سلامة المرضى، والتي تسمى حلول سلامة المرضى القابلة للتنفيذ، وتشجيع شركات التكنولوجيا الطبية على مشاركة البيانات التي تؤدي إلى شراء منتجاتها، ودعوة المستشفيات إلى الالتزام بتطبيق حلول سلامة المرضى القابلة للتنفيذ، تسعى الحركة إلى تقليص عدد الوفيات التي يُمكن تفاديها بحلول عام 2020.

عن zema

شاهد أيضاً

هام جداً … ننشر تفاصيل المشكله الجنسيه الان سببها السيدات وليس الرجال ؟ اعرف التفاصيل من هنا

كتبت/نجلاء عبد الرحمن البرود الجنسي وضعف الرغبة عند السيدات من أكبر منغصات الحياة الزوجية. حيث ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *