الرئيسية » أخبار وتقارير » تيجانى بن محجوب الصويعى يكتب .. نصائح ذهبية للتغلب على توتر الامتحانات

تيجانى بن محجوب الصويعى يكتب .. نصائح ذهبية للتغلب على توتر الامتحانات

يتساءل كل طالب هذه الأيام ماهو السبيل لتحقيق نتائج متميزة و يضمن النجاح وانطلاقا من هذه الرغبة التي يشعر بها الطلاب و نظرا للقلق الذي يعم العائلات وما يسودها من توتر و انطلاقا من درايتي و بحكم مهنتي فاني أسوق مجموعة من النصح والارشادات لعبور أجواء التوتر خلال فترة الامتحانات
* كيف أراجع لتحقيق الاستيعاب الافضل :
تعتبر المراجعة و الاستعداد للامتحان ترويض للذاكرة وحتى لا يصيب الطالب أو التلميذ الملل و تختلط عنده المعلومات فان التدرج في المراجعة وتعود الطالب والتلميذ على الاستيعاب الأمثل و أعني بالتدرج ألا يتعامل الطالب أثناء المراجعة مع محاور الامتحان والدروس دفعة واحدة وبصفة مسترسلة بل يجب عليه تجزئته إلى أقسام وفقرات متكاملة وحسب طاقة استيعابه كأن يراجع فقرة واحدة أو بضع فقرات ليعود بعد ذلك إلى اختبار ذاكرته ليحصل ما استوعبه كتابيا في جمل بسيطة و قواعد مضبوطة ( الرياضيات – الفيزياء- الكيمياء) ثم يقارن ما ألفه أو ما دونه من قواعد بالأصل من مرجع المراجعة ( الدروس) ليعدل ما استوجب التعديل وتصويب الخطأ الذي قد يرد عن سهو أو غياب المعلومة ويكرر ذلك مع كل محاور الامتحان ومختلف مواد الدراسة و بهذا الشكل يتمكن من شحذ الذاكرة ويتعود على الاجابة بدقة و باقتدار.
*كيف يتصرف الطالب يوم الامتحان ؟
1- الوقت :
يعتمد بعض التلاميذ يوم الامتحان التسرع والسرعة في الاجابة عن المطلوب منهم و يغادرون قاعة الامتحان دون تروى في إجاباتهم و هو ما قد يجعلهم عرضة للخطأ و الاضطراب و انعدام دقة الاجابة احيانا و في بعض الاحيان الخروج على الموضوع و رداءة التعبير.
2- استغلال كامل الوقت :
يجب على التلميذ أن يستوفي كامل الوقت المخصص للامتحان و أن يعتمد تقسيما علميا له و منهجيا يجنبه الانزلاق في ما سبق ذكره و لهذا يجب عليه تخصيص :
– مدة التفكير : وهي المدة التي يقضيها التلميذ في قراء موضوع الامتحان محاولا فهمه دون كتابة أي جواب
– مدة التحضير :
وهي المدة التي يقضيها التلميذ في إعداد التخطيط في جمع الافكار المطلوبة دون تأليف.
– مدة التأليف:
وهي المدة التي يخصصها للاجابة الاخيرة من طرح للاشكاليات و التحليل الرصين للاجابة متجنبا الحشو و الاختصار على اجابات واضحة و أكيدة .
3 -المراجعة لمزيد من التروي في الاجابة وتدارك ما قد ينتج عن سهو أو اضطرابا في المعلومة وجب تخصيص زمن للمراجعة وهكذا يكون الطالب أو التلميذ قد أحسن التصرف في الوقت و التحليل و الاجابة و المراجعة.
** التصرف في الوقت :
يقسم الطالب أو التلميذ الوقت المخصص للامتحان إلى أجزاء فمثلا لو جاء الامتحان لساعة فيفضل أن يخصص 5 دقائق للتفكيرو 10 دقائق للتحضير و 40 دقيقة للتأليف و5 دقائق للمراجعة وبذلك يكون قد استغل الوقت المتاح كاملا .
** تنسيق ورقة الامتحان :
تمثل ورقة الامتحان قناة الاتصال بين الممتحن والمصحح فلابد لهذه الوثيقة أن تكون واضحة شكلا و مضمونا لذلك عليه أن يلتزم بالخط الواضح عند الكتابة وتجنب المحو والشطب و بذلك يكون قد برهن على تحكمه في اجاباته و تمكنه منها .

* الكاتب مرشد تربوى من تونس

عن zema

شاهد أيضاً

اليوم حمدى الكنيسى نقيب الإعلاميين ضيف ” طريقى “..

كتب محمد صوابى يستضيف برنامج ” طريقى ” فى الخامسة والنصف مساء السبت اليوم على ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *